ما هي البرمجة اللغوية العصبية

ما هي البرمجة اللغوية العصبية

يعد علم البرمجة اللغوية العصبية من أهم وأضخم العلوم الحديثة نسبياً والتي شكلت نقلة نوعية في حياة الكثير من الأشخاص ولذلك سنتطرق في هذا المقال للعديد من المحاور الهامة جداً في هذا العلم والتي تعد موضع بحث لدى الكثيرين، من أهمها الأنظمة التمثيلية وتعريفات البرمجة اللغوية العصبية وفرضيات البرمجة وغيرها الكثيرين من المواضيع الشيقة حول هذا العلم والتي بالتأكيد ستثير اهتمامكم..

أكاديمية نيرونت

ما هي البرمجة اللغوية العصبية

تعريف البرمجة العصبية

حيث أن البرمجة اللغوية العصبية ما هي إلا مجموعة من الأساسيات والأساليب التي يمكن من خلالها تحسين سلوكيات الفرد من أجل الوصول إلى تحسين الذات بكل مشتملاتها، وكذلك لتحسين طرق التواصل بين الأفراد، وذلك باستغلال تأثير بعض الحركات الجسدية على الأعصاب الدماغية.

ما هي البرمجة اللغوية العصبية

كيف يفيدك البرمجة العصبية في الدراسة

كما أن المعلمين والمعلمات كذلك وبواسطة هذه البرمجة يتكون لديهم آداء عالٍ للغاية فيمكنهم من التعامل مع أصعب نوعيات الأطفال ومساعدتهم على شحذ همتهم للوصول إلى النجاح وتحقيق الإنجازات، وكذلك يمكنهم من العمل بفاعلية في تعديل بعض السلوكيات الضارة والسيئة للطلاب واستبدالها بأخرى أكثر منفعة لهم. ويتضح دور البرمجة اللغوية العصبية في مجال التربية والتعليم بشكل خاص حيث أنها تساهم في تقديم أسهل وأيسر السبل في تقديم وعرض المعلومات على الطلبة والطالبات، وفي ذات الوقت تقدم الطرق الإبداعية والتي تكون سبب في تسويق الطلاب وزيادة رغبتهم في التعلم والسير على حسن السلوك.

ما هي دائرة الامتياز؟

  • وهي من أهم الأساليب التي تعتمد على مدى قناعة الشخص بالفوائد التي يرجى تحقيقها من خلال اعتماد هذا الأسلوب، وكذلك القوة التي يتمتع بها الفرد في توجيه الأفكار والأمراء الإيجابية وتصعيدها.
  • ويمكن تنفيذ هذه التقنية من خلال تحديد الفكر الجيد والإيجابية الذي يستلزم الفرد التمتع به، وبعد ذلك يستحضر الفرد صورة دائرة مرسومة على الأرض على أن تكون بمساحة متر، وتسميتها بإسم الفكر الجيد الذي يتمنى امتلاكه.
  • ومن ثم يلزم أن يقوم الشخص بتذكر أحد المواضع والمواقف التي كان يتمتع فيها بهذه الصفه أو الفكرة الإيجابية ويستحضر معها كل ما مر به في هذه اللحظة من مشاعر حتى يشعر وكأنه يعيد عيش اللحظة من جديد، وبعد ذلك يخطو داخل الدائرة، ويظل بها لما يقارب الستين ثانية.
  • ومن ثم عليه الخروج منها وقطع تفكيره بأي شيء أخر، ويلزم تكرار الدخول والخروج من وإلى الدائرة إلى أن يجد الفرد نفسه بمجرد دخولها يستشعر الأفكار الجيدة التي نقلها لها في الخطوات السابقة.
نيرونت

فرضيات البرمجة اللغوية العصبية

  • إحداث تغييرات خارجية يستلزم تغيير النفس، حيث أن البرمجة هي إعادة ضبط الشئ على أسس قويمة وهنا يعتمد الأمر على تغيير النمط العقلي للفرد مما يستدعي إحداث بعض التغييرات في نمط التفكير الداخلي والذي بدونها لا يمكن للفرد النجاح في تغيير مجرى بعض الأمور الحياتية المحيطة به، إذ أن التغيير الداخلي هو نقطة البداية لأي تغيير آخر.
  • الخريطة ليست هي المنطقة حيث أنه قد يعتقد المرء أمر ما وفي الحقيقة هذا الأمر يختلف تمامًا عما هو متضح، فدائمًا ما يكون للحقيقة عدة أوجه، ولذا إن رأى المرء أن الوضع سيء فعليه أن يعلم جيدًا أن الخطأ ليس في الوضع بل في طريقة معالجته له وأن ما عليه سوى البحث عن طرق أخرى أفضل.
  • تكرار الفعل لا يغير النتيجة، فإذا ثبت المرء على نمط تصرفات معين سيجد دائمًا نفس النتائج النمطية، ولذا فإن كل أمر جديد أو مرحلة جديدة تستلزم تغيير نمط التفكير.
  • تختلف طرق التواصل بين اللاوعي والوعي حيث أن بعض الأشخاص يقولون ما يريدون بشكل مباشر يخاطب العقل الواعي، والبعض الآخر يستخدم طرق غير مباشرة مثل التلميحات والإشارات في حديثه فهو يخاطب العقل اللاواعي.
  • النتائج تترتب على الأفعال، فلكل فعل رد فعل، إذ أنه إذا لم تعجبك النتائج تأكد أن السبب فيها هي أفعالك وتصرفاتك، فإن أحسنتها حسنت وإن أسئتها سائت.
  • المرونة هي أساس النجاح في الحياة، حيث أن القالب الجامد لنمط تفكير وحياة الأفراد قد يكون سبب في حدوث العديد من المشاكل، ولذا لابد من من تطويع تفكير الشخص ليتوافق مع كل ما يمر به الفرد ويتمكن من وجود حل له.
  • ليس هناك فشل، ولكن نتائج مردوده، حيث أنه وعند مواجهة المرء فشل ما لا يلزم أن يتوقف عند هذا الفشل فلابد وأنه قد تعلم درسه من هذا والذي سوف يجعله أكثر خبرة وأحد ذكاءً.
  • كل فرد تصدر منه تصرفات بناءً على ماهو متوافر له، فلا يلزم أن يحاسب المرء غيره على بعض التصرفات التي قد يكون لم يكن بيده غيرها.
  • كل فرد لديه عوامل التغيير، فالمرء منذ بداية حياته يظل يتعلم ما هو صحيح وما هو خاطىء مما يجعل في الخيار بينهما.
  • لا يوجد تصرف بنية سيئة، فكل فرد يرتكب أمرٍ ما يعتقد أنه صحيح أو على الأقل يسعى من ورائه إلى تحقيق هدف نبيل.
  • العقل والجسم ذات تأثير متبادل، حيث أنه إذ فكر العقل في شيء سعيد سيبتسم المرء، أما إذا حزن الوجه فلن يبتسم العقل كذلك.
اقرأ أيضاً:   البرمجة اللغوية العصبية وتطوير الذات pdf
ما هي البرمجة اللغوية العصبية

مستويات برمجة اللغوية العصبية

يمكن تقسيم البرمجة اللغوية العصبية إلى دبلوم ثم ممارس ثم ممارس متقدم ثم مدرب كما يمكن تقسميه إلى المستوى الأول ل البرمجة اللغوية العصبية هو البيئة والتي تعد كل ما يحيط بالفرد من كائنات حية وأشياء وجمادات، أما المستوى الثاني لهذه البرمجة فهو السلوك أي كل ما يصدر من الشخص سواءً أكان فعل أو قول، وهناك كذلك المستوى الثالث والذي هو قدرات الفرد الكامنة داخلة، ويأتي بعد ذلك المستوى الرابع والذي يتمثل في القيم والعادات التي هي الشعور والإحساس بمدى أهمية الأمور واليقين من بعض الأفكار والتي قد لا تكون صحيحة في بعض الأحيان. وبعد ذلك هنالك المستوى الخامس والذي يتمثل في مدى معرفة الفرد بهويته الداخلية فهو أدرى الأشخاص بنفسه، ولا يتبقى سوى المستوى الأخير والسادس، والذي هو الصلة وهي الشيء المتعلق بالروح والذي قد يخسر المرء الكثير من الأشياء في سبيله.

محاسن NLP

بالإضافة إلى أن هذه التقنية النفسية لها العديد من الفوائد والتي تتمثل في تقوية الشعور باحترام الذات وتقديرها، وزيادة الثقة في النفس وتحسين طباع الأشخاص من خلال التخلص من بعض العادات السيئة والتي يلزم الابتعاد عنها والعديد من الأمور الأخرى.

نخبة اختصاصيين البرمجة اللغوية العصبية

  • كما تعد جوديث ديلوزيه من أهم المتخصصين في البرمجة اللغوية العصبية عالمياً، حيث أنها قد اختارت أن يكون تخصصها الدراسي في العلوم الإنسانية وكذلك العلوم الدينية وقد أشركها زوجها جون غريندر أفكاره حول هذا العلم وأصبحت أحد مؤسسية القدامى.
  • وكذلك توجد ليزلي باندلر والتي تعد من أمهر المتخصصين في هذا المجال، إذ أنها تخصصت منذ البداية في دراسة علم النفس البشرية وكذلك علم الإجتماع، ومن هنا إنطلقت في دراسة البرمجة اللغوية.
  • بالإضافة إلى أن العالم ديفيد جوردون قد برز أسمه بوضوح كسبب في تطور وتقدم هذا العلم
  • ومن أهم الشخصيات العربية التي تناولت هذا العلم في دراستها وأحاديثها الدكتور عبدالقادر تنكل وحمد الخربوش.
  • والمدرب الدكتور أيمن قتلان الذي يدرب في أكاديمية نيرونت السويدية Neronet Academy
English 100

تقنية الإرساء إحدى تقنيات البرمجة اللغوية العصبية

والإرساء هو تمييز حالة عقلية زهنية معينة بشيء ما يكون بمثابة إشارة مميزة سواء أكانت صورة أو صوت أو حركة، إذ أنه بمجرد رؤية الفرد لهذه الإشارة يستحضر لديه الحالة العقلية والزهنية الخاص به، وهو التطبيق الأهم ل البرمجة اللغوية العصبية. وهنا لابد من أن يستحضر الشخص صورته وشعوره وهو يقوم بالمرساة حتى يتم الوصول إلى النتائج المرجوة منها، ويتم إطلاق الإشارة في زروة الحالة العقلية والزهنية، ومعنى أن الإشارة مميزة أي أنها لا نسبة أي شيء من السهل إطلاقه مثل الحركات العامة، وكذلك لابد من إستعمالها بنفس الهيئة التي خصصت بها دون أن يصيبها أي تغيير.
اقرأ أيضاً:   فوائد البرمجة اللغوية العصبية

البرمجة اللغوية العصبية pdf

من أبرز الكتب التي تمت كتابتها في المجال النفسي وخاصة في برمجة اللغوية العصبية حيث أن الكاتب ابراهيم الفقي قد حرص في كتابته لهذا المؤلف على أن يشمل أهم الأساليب النفسية التي لا يوجد أساس علمي لها والمتبعة في حل المشكلات النفسية. وهذه البرمجة تسهيل طريق النجاح على الأفراد من خلال وضع خطط ومعايير تقود مباشرة إلى تحقيق الإنجازات، وبعد ذلك تطويع النفس البشرية لسلوك درب النجاح والبعد التام عن معيقات النجاح الراسخة في بواطن العقول.

كيف تطورت البرمجة اللغوية العصبية

يبدأ تاريخ البرمجة اللغوية العصبية عند اكتشافها العالم ريتشارد بندلر والعالم جون غريندر في فترة السبعينات من أخر قرن مضى ، حيث أن هذان العالمان قد ربطوا بين لغة الفرد وعملياته العصبية، وأنه من خلالهم قد يتمكن الشخص من وضع نظام محدد ممنهج سلوكياته……. كما أن هذه البرمجة قد تكون علاج فعال للعديد من الأمراض النفسية مثل الاكتئاب وضعف الثقة في النفس، كما أنها تقوم بالقضاء على اضطرابات التعلم لدى العديد من الأشخاص، وكذلك أنها تقضي على أصعب أنواع الأمراض والتي تكون نفسية جسدية.

للمزيد من الصور: نيرونت

أفضل تمارين البرمجة العصبية

  • هناك مجموعة من تمارين البرمجة اللغوية العصبية والتي من شأنها أن تحسن من الحالة النفسية للفرد وتعزز من ثقته بنفسه .
  • التمرين المخصص للقضاء على الأصوات السلبية والمزعجة التي قد تتواجد داخل العقل البشري والتي عادة ما تكون لها آثار سلبية تنعكس على تصرفات الشخص وطباعة. ويستلزم تمرين القضاء على الأصوات السلبية بعض الخطوات مثل:
  • أنه لابد عند ظهور هذه الأصوات السلبية وبواسطة التركيز الدقيق على إحداها، ومعرفة لمن يعود هذا الصوت، فهل هو صوت الشخص نفسه أم صوت شخص غيره.
  • وبعد ذلك لابد من استبدال هذا الصوت بأكثر صوت كوميدي ومضحك سمعه الشخص، مما يحد من التأثير السلبي لهذا الصوت تدريجيًا كلما أتقن الشخص هذا التمرين، حتى الوصول إلى الحد الذي لا يكون لهذا الصوت أي تأثير.
  • كما يوجد كذلك تمرين آخر يهدف إلى القضاء على الذكريات المؤلمة والسيئة، وهذا التمرين لا يحتاج سوى استحضار الذكرى السيئة مع التركيز والتدقيق فيها حتى يبدأ اللون الأبيض في الإنتشار في صورة هذه الذكرى، ومن ثم استبدال الذكرى بشكل مفاجئ بموضوع أخر، مع تكرار هذا التمرين حتى تبهت الذكرى تمامًا ولا يعود لها وجود.
  • بالإضافة إلى التمرين الذي يستهدف تعزيز ثقة الفرد في نفسه، وذلك من خلال استحضار صورة الشخص نفسه أمامه مع تخيل في موضع القوة والثقة بالنفس، ومن ثم نقل هذه الصفات إلى شخصه الحقيقي وتمكينها في نفسه، وبشكل مفاجئ أوقف مسار تفكيرك، واحرص على إعادة هذا التمرين أكثر من مرة.
  • إلى جانب أنه يوجد تمرينين آخرين أحدهما يستهدف القضاء على التفكير الغير إيجابي وعدم تصديقه، وذلك من خلال التدقيق والتركيز على صورة أمر في غير موضع ثقة للفرد وبعد ذلك إيقاف التفكير فيه والبحث عن أمر آخر.
  • ويلزم إعادة الخطوات السابقة ولكن مع أمر لا يقع ضمن اهتمامات الفرد، ومن ثم لابد من استحضار فكرة ما غير مرغوب فيها ومصدق عليها ووضعها في إطار عدم الاهتمام، ومن ثم في إطار عدم التصديق، ويمكن تطبيق ذات الأمر بالنسبة للأفكار التي يرغب في تصديقها.
اقرأ أيضاً:   خط الزمن في البرمجة اللغوية العصبية
تعلم الانجليزية سيفيدك جدا

المجالات التي تستخدم فيها البرمجة اللغوية العصبية

إلا أن هذه البرمجة تبرز وبوضوح في بعض المجالات خاصة مثل محال تطوير الذات وكذلك مجالات التعليم والتدريب، ومجال الأعمال والتسويق، وكذلك الرياضي، وأخيرًا مجال العلاج وكذلك الإرشاد النفسي. قد يجهل البعض كيفية تطبيق البرمجة اللغوية العصبية أو بمعنى أصح مجالات هذه البرمجة، ويمكن إرجاع ذلك إلى أن البرمجة العصبية تمتد لتشمل كافة نواحي ومجالات الحياة. إلا أن هذه البرمجة تبرز وبوضوح في بعض المجالات خاصة مثل محال تطوير الذات وكذلك مجالات التعليم والتدريب، ومجال الأعمال والتسويق، وكذلك الرياضي، وأخيرًا مجال العلاج وكذلك الإرشاد النفسي.

البرامج العقلية العليا

البرامج العقلية العليا في البرمجة اللغوية العصبية هي مرشحات الإدراك التي تكون داخل الأفراد، وهذه البرامج بمجرد العلم بها يتمكن المرء من معرفة العالم وتوضيح معالمه داخل النفوس. وكذلك تجعل الفرد أكثر إدراكً لرغباته وأسباب قراراته وفي ذات الوقت تجعله أكثر إدراك بالطبائع البشرية لمن هم حوله.

دبلوم برمجة لغوية عصبية

دبلوم البرمجة اللغوية العصبية من أهم الدبلومات التي ينتج عنها تمكن الشخص في البداية من فهم شخصيته وتحديد نقاط القوة والضعف لديه، وبعد ذلك يتعلم الفرد كيفية التخلص من نقاط الضعف مع تقوية بعض النقاط الأخرى لديه. وكذلك يتمكن المرء من معرفة كيفية مواجهة الضغوطات والصعاب، فهذا الدبلوم يمكن الفرد من معرفة أدق التفاصيل عن كيفية إدارة أموره سواء النفسية الداخلية أو حل مشاكله أيضًا أيًا كانت.

الأنظمة التمثيلية

وآخر نظام تمثيلي هو الذي يعتمد فيه الأشخاص على الحركة أكثر من حاستي السمع والبصر في التواصل مع الآخرين، وبالطبع فإن هذه الأنظمة التمثيلية الثلاث متواجدة في جميع الأشخاص بالرغم من تفضيل البعض لنظام معين من بينهم والأنظمة التمثيلية والتي تعرف ب NLP هي جزء لا يتجزأ من البرمجة اللغوية العصبية إذا أنها تمثل أسلوب تواصل الأفراد بين بعضهم البعض، فيتضح أن البعض بارع للغاية في توصيل أفكاره وأراءه وأحاديثه إلى الأشخاص الآخرين عن طريق حاسة البصر فقط، وكذلك البعض الآخر يستطيع فعل ذات الأمر ولكن باستغلال حاسة السمع لديه فيتمكن من إجراء التواصل بشكل أفضل.

ما هي البرمجة اللغوية العصبية

Neronet

تطوير الذات وعلاقته بعلم البرمجة العصبية

إلى جانب أن هذه البرمجة ترتبط كذلك بالألفة وإحداث التوافق بين سمات بعض الأشخاص مما يمثل سبب تقاربهم، بحيث قد يشعر المرء أن من أمامه يشبهه في كل شيء بالرغم من الاختلافات العديدة بينهم. ترتبط البرمجة اللغوية العصبية ارتباط وثيق بعملية تطوير الذات إذ أنه يمثل هدفها الأسمى، فهي تقوم بتطويع النفس البشرية فتخرجها من من حالة الجمود وتجعلها مرنة قابلة للتخلص من بعض الأفكار أو الطباع السلبية وفي ذات الوقت قابلة لإدخال أفكار وسلوكيات أخرى أكثر إيجابية.

ما هو خط الزمن؟

تقنية خط الزمن تعد من أفضل العلاجات النفسية والتي تعتمد بشكل أساسي على النفاذ إلى ذات الشخص الداخلية، وعلاج مشاكله مع الآخرين ومصالحها معهم داخلياً، وكذلك تحفيز قدرة الفرد على القضاء على كافة السلبيات التي قد يكون يحتبسها داخله. وعند تنفيذ هذا الأسلوب لابد من من الوصول الفرد إلى الأفكار السلبية التي تراوده أيًا كان نوعها سواء أكانت قلق أو خشية وخوف أو غيرهم، وفي ذات الوقت يقوم بمراقبة كيف يتصرف حيالهم، وما هو رد فعله الطبيعي عليهم، ومن ثم يأتي دور برمجة عقل الفرد على عدم إتيان مثل هذه التصرفات وردود الأفعال عند معاودة الشعور بهذه الأفكار السلبية مرة أخرى.

ملخص ما هي البرمجة اللغوية العصبية

وبهذا تكون رحلتنا مع علم البرمجة اللغوية العصبية قد انتهت، نتمنى أن تكونوا قد وجدتم الإجابات التي كنتم تبحثون عنها، وأن تستخدموا هذا العلم بالشكل الأمثل لكي تحسنوا من حياتكم للأفضل.